الأربعاء، 10 يونيو، 2009

بشائر من الكويت ولبنان - هزائم متلاحقة للإظلاميين

في البداية كانت الضربة الموجعة للإظلاميين في الكويت في أنتخابات مجلس الأمة حيث اعلن الشعب الكويتي صراحة كفره بهم وبتخلفهم...

ثم جاءت الأنتخابات اللبنانية ليسدد اللبنانيون ضربة ثانية لرسل الظلام والكراهية...

اتمنى ان يفيق المصريون ويحذوا حذو اخوانهم اللذين استفاقوا من غيبوبة الدين السلطوي ويروا هؤلاء على حقيقتهم...

هناك تعليقان (2):

سالى فوزى يقول...

لن يفيق المصريون يا صديقى.فالحكومه مستيقظه عنهم .وبعد الغاء الاشراف القضائى الكامل على الانتخابات ،لن يصل اظلامى واحد الى مجلس نيابى او حتى محلى .. هذه هى الديمقراطيه ذات الانياب والاظافر على رأى المرحوم......................

Nah·det Masr يقول...

عزيزتي سالي، مش ده ما نتمناه! نتمنى تغيير ثقافة الشعب اللي اصبحت في معظمها ثقافة الغيبيات والأندماج في الدين لدرجة نسيان الحياه، وتحميل الدين ما لم يأمر به!! حتى والحكومة فايقة، بعض أعضاء الحزب الوطني اصبحوا ذوي ميول أخوانجيه اكثر من الأخوان!!!ّ
الشعب لازم يتعلم ويتربى صح يا سالي - انا كنت في مدرسة أجنبية علشان كده أتعلمت صح وأتثقفت صح - انما صعب ندخل الشعب كله مدارس اجنبية! لازم التعليم العام يتصلح!

على فكرة! انهاردة انتخابات أيران ويمكن الأيرانيين كمان يعملوها ويلغوا تحكمم المعممين في حياتهم!