الأحد، 24 مايو 2009

من الذي يمنع تمرير القانون الموحد لبناء دور العبادة؟

في أوائل عام 2007، قال د. مصطفى الفقي على الهواء في التلفزيون ان الحكومة إعدت قانون موحد لبناء دور العبادة بحيث تكون اجراءات بناء المسجد والكنيسة متماثلة!

في منتصف 2009، مازلنا ننتظر هذا القانون الوهمي الذي سيكون العامل الأول في افساد مخططات الوقيعة بين عناصر الشعب المصري بإستخدام الفتنة الطائفية (العامل الثاني هو التعليم في نظري)!

في رأي، المسئول عن تعطيل طرح هذا القانون هو واحد من اثنين:

1- اما التواجد الكثيف لنواب الأخوان المظلمون تحت القبة، واما،
2- ان اعضاء الحزب الوطني ذوي التوجه الإخواني رأوا المزايدة على اخوانهم الأخوانجية الأصلاء!!!

في النهاية النتيجة واحدة - حقد وكراهية وغل وشعور بالتفرقة... مناخ مساعد على تفسيخ مصر من الداخل تدريجياً وهو ما يحدث بالفعل!

ليست هناك تعليقات: