الاثنين، 16 يونيو، 2008

للمرة المليون - الفارق بين الصين ومصر في عدد السكان!!!

د. يحي الجمل نشر مقال في المصري اليوم بيناقش فيه خطورة الزيادة السكانية، المشكلة ان معظم التعليقات غير علمية وبتدفع بالدفوع التالية:

  1. لماذا نعيش على 5 او 6% فقط من مساحة مصر
  2. الصين والهند عندهم فوق المليار و مبيشتكوش من السكان
  3. السكان يمكن ان يكونوا نقمة لو احسننا تعليمهم

الرد على النقاط أعلاه كالتالي:

  1. مصر ليس لديها مياه تكفي التوسع في اكثر من المساحة الحالية للأرض وحالياً مصر بلد فقير مائياً لأن نصيب الفرد انخفض الي 750م3 في السنة
  2. الصين والهند يملكون موارد تتناسب مع اعداد سكانهم، على سبيل المثال نصيب الفرد من المياه العذبة في الصين 1760 م3 في السنة يعني مرتين ونصف مثيله في مصر، بالأضافة الي ذلك، كل من الصين والهند انتبهتا الي خطورة الزيادة السكانية وشرعتا تشريعات صارمة تصل الي التعقيم الأجباري في بعض ولايات الهند وقصر عدد الأطفال في الأسرة الواحدة على طفل واحد في الصين.
  3. سكان مصر حاليا بالطبع ليسوا نعمة لأن نسبة الأمية تصل الي 40% بين البالغين، كما ان نوعية التعليم العام متدنية. مخصصات التعليم في الميزانية لايمكن زيادتها بسبب زيادة الدعم الي حول الـ 100 مليار جنيه!!! كما ان الميزانية الحالية للتعليم ينبغي لها ان تبني 130 فصل مدرسي يومياً لمواكبة الزيادة السكانية بما لا يدع مجال لتوفير اموال لأحداث اي تطوير في التعليم

في النهاية، أعيد ما قلته منذ زمن؛ الف باء التخطيط هو القدرة الأستيعابية للموارد في المنطقة الجغرافية المدروسة، ومصر عبارة عن صحراء قاحلة بأستثناء الشريط الضيق للوادي والدلتا بالأضافة الي الواحات: خلال 7000 سنة من التاريخ المسجل، لم يستطع الأنسان المصري ترويض الصحراء للحياة فيها، ولن نكون افضل حالاً... حتى الدول الغنية مثل السعودية، لا تحلم بتعمير الربع الخالي مثلاً كما ان سكان السعودية يعيشون على نسبة اقل من 4% من مساحة السعودية وهي اقل من مصر.

هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

Finally, someone to clarify the obvious to everyone.

Nah·det Masr يقول...

Thanks for your comment, I hope people can read understand.

ابراهيم يقول...

ستظل الصحراء عقبة مادام نفس الافراد القائمين علي عملية التخطيط موجودين لان التغير يحتاج الي افكار جدية ومغامرة
ادعوك لزيارة مدونتي واتمني التواصل الدائم بيننا

Nah·det Masr يقول...

عزيزي ابراهيم؛ ايه الأفكار الجديدة في نظرك؟؟؟ تحلية مياه البحر مكلفة للغاية (40 مليار دولار في السنة لتعويض حصة مصر من مياه النيل مثلاً)!!! لايمكن تعمير الصحراء على مقياس كبير!! حتى اسرائيل المتقدمة تكنولوجياً ورغم احلام بن جوريون بتعمير صحراء النقب بأستخدام الطاقة النووية ادركت فشل هذا الأتجاه!! استراليا وهي احد الدول المتقدمة التي لديها صحراء واسعة، لم تنجح او ترغب في تعميرها! السعودية بكل ما لديها من اموال لا تعمر في الصحراء الا بقدر التنمية العمرانية؛ حتى زراعة القمح قررت التوقف عنها!!!