الأحد، 25 مارس، 2007

عبثية الجدل حول تعديل الدستور

الموضوع ده مكتوب عند بلوستون بعنوان
القهوة العالية: خللوه ....
وفيه بتتكلم على عبثية الجدل حول التعديلات الدستورية.

كلامها مضبوط مية في المية! الحكومة لما مبتحبش تحترم الدستور، بتقوم ضارباه بالجزمة، فمش فارقة!الفريق الأكثر نباحاً هم الأخوان الأظلاميين؛ هما فاقعهم فقرتين؛ الفقرة الأولى لأنها بتنص على حق المواطنة وتساوي المواطنين في الحقوق والواجبات، والمتحدث بتاعهم طلع في التلفزيون وقال نحن نرفض المواطنة لأنها كلمة "مطاطة"... والفقرة الخامسة بتاعة منع الأحزاب والدعاية السياسية على أساس ديني. وعلشان كده، انا صوتي مع التعديل الدستوري.

اما موضوع الأشراف القضائي على الأنتخابات، فبصراحة أولاً القضاة لم يستطيعوا منع التلاعب في الأنتخابات، ثانياً من ساعة الحكم على كريم وحكاية المستشار مراد وانا فقدت ثقتي في القضاء.

هناك تعليقان (2):

EGYPTIAN LEGEND يقول...

Dear prof :
أنا بتفق معاك في الموافقه على التعديلات في مجملها
أنا التحفظ الوحيد اللي كان ليا كان على الماده 179
بس اللي لفت نظري في الأصوات المعارضه للتعديلات إن أصواتهم أختطلت
فمثلا الإخوان يرفضون التعديلات لأنهم ضد المواطنه كما أن التعديلات تزيد من الحظر (( المفروض ))) عليهم ويرفضون الماده 179 لأنهم بالطبع جماعه تدعم الأرهاب بصور مختلفه
أما بالنسبه للليبراليين أو لحركة كفايه مثلا فهما بيرفضوا التعديلات علشان المادة 179 والمادة 88
أنما كون الإخوان وكفايه يتظاهروا في مظاهره واحده مع بعض ضد التعديلات ده خلط غريب للأوراق أغضبني أنا شخصيا

Nah·det Masr يقول...

يا عزيزي احنا بقينا في مصر حاجة تضحك! المرشد بتاع الأخوان بيقول احنا اللي عملنا حركة كفاية!!!!شفت مسخرة أكتر من كده!

كفاية أتخطفت خلاص، وبعدين بصراحة رغم تأييدي للحركة الا انها معندهاش رؤية سياسية بديلة، وهي ليس حركة سياسية بالمعنى المفهوم، هي بس حركة لرفض وضع شاذ. عموماً أستمرار الوضع السياسي الحالي قد لايكون بالضرورة أسوأ البدائل!